01/03/2024

وزير الصحة والحماية الاجتماعية يستقبل وفدا عن برنامج كوفي عنان لقيادة الصحة العامة في إفريقيا :

استقبل السيد وزير الصحة والحماية الاجتماعية البروفيسور خالد آيت طالب يوم الجمعة 1 مارس 2024 وفدا رفيع المستوى عن برنامج كوفي عنان لقيادة الصحة العامة في إفريقيا، وذلك على هامش استفادتهم من تكوين عالي المستوى في الصحة العامة خلال الفترة ما بين 21 فبراير و1 مارس 2024، بمركز الأمصال واللقاحات التابع لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية.

وشكلت هذه الزيارة التي يقوم بها هذا الوفد في إطار التعاون مع المركز الإفريقي لمكافحة الأمراض والوقاية منها، مناسبة لاطلاع الأطر الإفريقية المتدربة على التجربة المغربية في مجال الإدارة الصحية، وكذا مختلف الأوراش الإصلاحية والمهيكلة التي تعرفها المنظومة الصحية الوطنية تحت القياد الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، ولاسيما ورش تعميم الحماية الاجتماعية والتغطية الصحية الشاملة وما يواكبه من إصلاح جذري وعميق للقطاع الصحي الوطني على جميع المستويات.

وقد استهدف البرنامج التكويني في الصحة العامة 38 إطارا صحيا ينتمون لـ 13 دولة إفريقية عضو في الاتحاد الإفريقي، وهي السنغال، نيجيريا، مالي، مصر، تنزانيا، الكونغو، بوركينا فاسو، جنوب إفريقيا، ليبيريا، جنوب السودان، الكاميرون، رواندا وأوغندا.

 كما اشتمل هذا البرنامج التدريبي المتكامل على ورشات همت عرض الإنجازات الكبرى التي حققها المغرب في مجال إصلاح وإعادة تأهيل المنظومة الصحية، ولا سيما مشروع الإنتاج المحلي للقاحات ومنتجات التكنولوجيا الحيوية ووضع الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

كما مكنت هذه الدور التكوينية المشاركين فيها من التعرف على أبرز المشاريع التنموية الحالية التي تعرفها المنظومة الصحية العمومية، التي تشرف عليها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، وفقا للتوجيهات الملكية السامية، لاسيما مشروع إصلاح منظومة الحماية الاجتماعية وإصلاح حكامة المؤسسات الصحية العمومية، فضلا عن تقديم النموذج المغربي المتفرد في مجال إدارة الأزمات الصحية والكوارث الطبيعية من خلال تقديم التجربة المغربية في تدبير التبعات الصحية لزلزال الحوز.

وتجدر الإشارة إلى أن مبادرة كوفي عنان للقيادة في الصحة العامة، هي مبادرة يشرف عليها المركز الإفريقي لمكافحة الأمراض والوقاية منها، وتم إطلاقها في 25 ماي 2020 من طرف مفوضية الاتحاد الإفريقي، بشراكة مع مؤسسة كوفي عنان، وتهدف إلى دعم قادة الصحة العامة الطموحين في إفريقيا من أجل اكتساب مهارات وقدرات متقدمة لصياغة الاستراتيجيات وإدارة وقيادة برامج الصحة العامة التي ستنعكس بشكل إيجابي على الصحة العامة في إفريقيا، وستمكن أيضا من التخفيف من آثار التهديدات الصحية والمساهمة في تحقيق أهداف أجندة الاتحاد الإفريقي 2063 وأهداف التنمية المستدامة.




​​  

السيرة الذاتية​

وزير الصحة والحماية الاجتماعية 

البروفيسور خالد آيت طالب


​ ​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​

اعلانات

أخبار